أعطيت تعليمات صارمة للمكتب الوطني للماء والكهرباء، لاستخلاص فواتير متراكمة لشركات كبرى تبلغ مليارات السنتيمات، بعدما تدخلت الحكومة لإنقاذ المكتب من وضعية الإفلاس.

وأوردت يومية "المساء" في عدد يوم الأربعاء(9مارس) أن المدير العام للمكتب الوطني للناء والكهرباء، علي الفاسي الفهري، عمم دورية تنص على استخلاص جميع الفواتير، التي رفضت بعض الشركات الكبرى دفعها في السنوات الماضية.

وأضافت اليومية، أن الدورية أفادت أن بعض الشركات "تريد تصفية ديونها عبر الدخول في مفاوضات مع إدارة المكتب من أجل الاستفادة من بعض التخفيضات، وهو الأمر الذي يرفضه المكتب الوطني للماء والكهرباء".