في جو من الحزن والأسى شيع عدد من الإعلاميين والحقوقيين والصحفيين والسياسيين، جثمان الإعلامية المرموقة مليكة ملاك، اليوم الثلاثاء 8 مارس، بمقبرة الشهداء بالرباط.

وشهدت جنازة الراحلة، والتي صادفت اليوم العالمي للمرأة، حضور عدد من الوجوه، يتقدمهم مستشار الملك محمد السادس، عمر عزيمان، والوزير في الحكومة المغربية أنيس بيرو فضلا عن عدد من الإعلاميين الذين عاصروها ورافقوها خلال مشوارها الصحفي، وبعض أفراد عائلاتها.

ونزل خبر وفاة مليكة ملاك، يوم الإثنين 7 مارس، كالصاعقة على الكثير من المتتبعين الذين شهدوا للإعلامية بالكفاءة والجرأة بحواراتها وبرامجها التي أسهمت في إغناء المشهد السمعي البصري بالمغرب.

يشار إلى أن مليكة ملاك قد توفيت بعد معاناة طويلة مع المرض اضطر على إثرها إلى إجراء عمليات جراحية لم ينفع معها علاج.