تدخلت عناصر من الشرطة، مؤخرا، لفض مشاجرة عنيفة داخل حرم ثانوية الحسن الثاني، بفاس، يرحج أن أحد الغرباء بطلها.

وبحسب ما يبين الشريط الذي يوثق للحادث، فإن حالة من الهلع الكبير قد شهدها مدخل المؤسسة، جراء تدافع التلاميذ، قبل تتدخل عناصر من الأمن، التي استدعتها إدارة المؤسسة لإنقاد الموقف، قبل أن تتحول الأمور إلى ما لا يحمد عقباه.