شرعت السلطات منذ صباح اليوم الإثنين، 7 مارس، في تنفيذ عملية هدم الخيرية الإسلامية عين الشق، وسط احتجاج العشرات من النزلاء الذين تم إخراجهم.

وبحسب ما أفادت مصادر إعلامية متطابقة، فإن السلطات استعانت في عملية الهدم بالجرافات، من أجل الإسراع في عملية الهدم، الشئ الذي أثار استياء وحزن كبيرين وسط النزلاء.

وأضافت ذات المصادر، أن النزلاء قرروا الدخول في إضراب مفتوح أمام الخيرية رافعين مجموعة من الشعارات التي طالبوا من خلالها بتنفيذ التعليمات الملكية المتعلقة بإدماجهم وتأهيلهم.