قال رئيس حزب "التجمع الوطني للأحرار"، صلاح الدين مزوار، إن "ما يجب أن يعلمه الجميع هو أن السلطات صنعت الإسلاميين من أجل مواجهة القاعديين في الجامعات".

وأضاف مزوار خلال لقائه مع تنظيم الشبيبة التجمعية في الدار البيضاء، يوم السبت 5 مارس :"نحن حاربنا الفكر الرجعي في الجامعات، وواصلنا نضالنا في كافة المجالات بما فيها السياسية".

ووجه مزوار انتقادات لاذعة لعبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب "البيجيدي"، ووزير العدل في حكومته، مصطفى الرميد، واصفا الأول بـ"عراب الإخوان والناطق الرسمي باسمهم في المغرب"، فيما قال عن الثاني:"لقد نعتنا هذا الشخص بجميع النعوت، وأنا أقول له واصل هجوماتك لمزوار كشخص وقيادي في الأحرار، لكن ابتعد عن مهاجمة الدبلوماسية المغربية".