حصل موقع "بديل"، على بعض وثائق عقد الزواج، والصور التي تظهر فيها المواطنة المسماة قيد حياتها ربيعة الزيادي، في مراسيم عقد القران بزوجها السابق الشرطي بمدينة سيدي سليمان، والذي اتهمته عائلتها "باختطافها والاعتداء عليها، والتسبب في وفاتها".

12833264_992101240865050_1568840114_n12825325_992101340865040_659647905_n

وتشير الوثائق التي حصل عليها "بديل"، من مصدر حقوقي إلى "أن عقد القران قد تم فعلا بين ربيعة الزيادي والشرطي، عكس ما ذكره الزوج في إفادته لشرطة العرائش التي استمعت إليه في الموضوع".

12825351_992101307531710_1825876162_n

كما حصل الموقع على بعض الوثائق الأخرى التي تثبت أن المواطنة ربيعة الزايدي، تقدمت بـ"شكايات لوزير العدل، والتي لم يتم تحريكها"، حسب نفس المصدر الحقوقي، وكذا حكم قضائي بإجراء خبرة جينية لإثبات نسب إبنتها من الشرطي".

وكان، الشرطي الذي تتهمه ربيعة قبل وفاتها وعائلتها بالاعتداء عليها واختطافها واغتصابها، مما تسبب في وفاتها، حسب شكاية العائلة وجهتها للوكيل العام باستئنافية العرائش، (كان) قد نفى كل ما جاء في مضمون الشكاية، واعتبرها كيدية في حقه، وكشف للمحققين بأنه تعرف على الهالكة سنة 2001 بمدينة العرائش حيث كان يعمل وقتها.

وأضاف الشرطي وفقا لما ذكرته جريدة "الأخبار"، "أنه حين شرع في إجراءات الزواج بربيعة الزيادي، لدى عدل منتصب بالمحكمة الابتدائية المحلية، اكتشف بأن الراحلة ربيعة متزوجة من شخص آخر بالعرائش، وأن هذا الاخير سيدخل السجن المحلي بتهمة الاتجار في المخدرات والسرقة، لذلك رفض القاضي تزويجه بها على اعتبار أنها متزوجة، قبل أن يتم الكشف حسب ما تم تدوينه في محضر رسمي عن أن الراحلة متزوجة من شخص ثالث ذي جنسية أجنبية، ويقطن بإنجلترا، لينقطع الاتصال بينهما".

12788063_992101470865027_1103331557_n

12804358_992101534198354_125250746_n

12825366_992101294198378_1245746423_n12834938_992101160865058_699228263_n