جدد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة اليوم السبت 27 فبراير، دعمه لجهود الأمم المتحدة لإحياء المفاوضات بين الرباط وجبهة بوليساريو بهدف التوصل إلى حل يقوم على "حق تقرير المصير".

وقال بوتفليقة، في رسالة إلى زعيم جبهة بوليساريو محمد عبد العزيز في الذكرى الأربعين لإعلان "الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية"، إن "الجزائر ستبذل كل ما في وسعها من أجل تقديم دعمها وتأييدها لمقترح الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة الرامي إلى تحريك المفاوضات المباشرة بين المملكة المغربية وجبهة البوليساريو".

وأضاف، بوتفليقة وفقا لما نقالته وكالة "فرانس برس"، أن "الجزائر تستند إلى مسعى المجموعة الدولية وبخاصة مسعى منظمة الأمم المتحدة التي ما انفكت تدعو إلى حل يقوم على مبدأ تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية".

ويقوم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الأسبوع المقبل بجولة في شمال أفريقيا يخصصها للنزاع حول الصحراء، لكنه لن يزور المغرب.