علم بديل أن السلطات الأمنية بمدينة طنجة منعت بالقوة مسيرة كان يعتزم الأساتذة المتدربون تنظيمها مساء يوم الخميس 25 فبراير الجاري انطلاقا من ساحة بني مكادة في اتجاه مركز المدينة.

d

وحول ذات الموضوع قال الأستاذ المتدرب بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بتطوان، عبد العزيز المروني، المشارك في ذات المسيرة، (قال) "إن السلطات منعتهم من الخروج في المسيرة التي كانوا سينظمونها، وأمام إصرار الأساتذة المتدربين على مواصلة المسيرة، استعملت السلطات القوة لتفريقهم مما خلف مجموعة من الإصابات المتفاوتة الخطورة بعضها بليغة".

e

وأضاف المروني، في حديث لـ"بديل"، "أن السلطات استمرت في مطاردتهم بالشوارع والأزقة المجاورة لساحة بني مكادة، مما خلف استياء واستنكار الباعة المتواجدين بسوق الحي وكذا ساكنته التي عبرت عن تضامنها مع الأساتذة المتدربين من خلال ترديد، اللهم إن هذا منكر، وتقديم المساعدات للمصابين والجرحى، وإيواء المطاردين من السلطات الأمنية".

أساتذة  أساتذة

وأكد ذات المصدر، أن الأساتذة لا زالوا في كر وفر مع السلطات وهم عازمون على تنفيذ المسيرة الاحتجاجية، التي دعت إليها التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين ضمن مسيرات للأقطاب بست مدن رئيسية، في سياق البرنامج النضالي الرابع".

أساتذة

h

g

bc