استفاقت ساكنة باقليم الناظور والحسيمة وما جاورهما في الساعات الأولى من صباح اليوم على وقع هزة أرضية قوتها 5.4 على سلم ريشتر.

ووفق ما أكده مصدر محلي، فإن الهزة وقعت في حدود الساعة الرابعة والربع من صباح الإثنين 22 فبراير، مما خلق حالة من الرعب بين عدد من المواطنين الذين هموا بالخروج من منازلهم.

وأكد المصدر أن هذه الهزة هي الأقوى نسبيا مقارنة مع نظيراتها التي كانت تضرب المنطقة بين الفينة والأخرى، مشيرا إلى أنها أقل بقليل من تلك التي فاقت قوتها الست درجات.

وأوضح المصدر أن المناطق التي أحست بالهزة المذكورة هي العروي وسلوان وازغنغان وبني نصار ومناطق اخرى قرب الحسيمة.

من جهته أفاد بلاغ للمعهد الوطني للجيوفيزياء، التابع للمركز الوطني للبحث العلمي والتقني، بأنه تم صباح اليوم الاثنين تسجيل هزة أرضية بقوة 5,4 درجات على سلم ريشتر بعرض سواحل الحسيمة والناظور.

وأوضحت الشبكة الوطنية للمراقبة والإنذار الزلزالي بالمعهد أنه تم تسجيل هذه الهزة الأرضية على الساعة الثالثة و 46 دقيقة صباحا .

وأضاف المصدر ذاته أنه تم تسجيل هزتين ارتداديتين بعرض سواحل الحسيمة والناظور ، الأولى بقوة 4,4 درجات على الساعة الرابعة و 14 دقيقة ، والثانية بقوة 3,9 على الساعة السادسة و 43 دقيقة.