العصبة الأمازيغية: عزل الهيني وصمة عار في جبين وزير العدل مُجوّع القضاء الشرفاء

34
طباعة
اعتبرت “العصبة الامازيغية لحقوق الانسان” قرار عزل القاضي الهيني “ضربة قوية موجهة الى الاصوات النزيهة والحرة والمستقلة داخل الجسم القضائي المغربي”، مؤكدة أن هذا القرار سيسجل في سجل التاريخ “كوصمة عار على جبين وزير العدل المغربي الذي اصر على عزل واهانة الجسم القضائي المغربي المستقل والنزيه ممثلا في القاضي الهيني ومجوع القضاة النزهاء والشرفاء فيما يظل المفسدون احرار طلقاء”.

وأعلنت العصبة، في بيان توصل به “بديل”، مساندتها الدائمة لمطالب حركة 20 فبراير ونضالها المستمر الى جانب كل القوى الحقوقية والنقابية والسياسية لتحقيق شعار ومطالب الحركة المتمثل في الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية وتدين التراجعات الحقوقية ببلادنا على صعيد حرية الصحافة والتجمهر والتعبير .

وأكدت العصبة ان الحكومة الحالية فشلت في تحقيق مطالب الربيع المغربي اقتصاديا واجتماعيا، وسياسيا، وفشلت فشلا ذريعا في محاربة الفساد والمفسدين خصوصا وان الرشوة ونهب المال العام والاختلالات الجوهرية في الصفقات العمومية وافلاس صناديق التعاقد والتهرب الضريبي وتراجع التعليم العمومي وتقهقر المغرب في سلم التنمية البشرية 126 من اصل 188 سنة 2015 وتردي الخدمات الصحية وانتشار الفقر والبطالة وارتفاع الاسعار هي السمة الرئيسية في عهد هذه الحكومة .

ودعت الهيئة الحقوقية ذاتها، الدولة المغربية الى اخراج القانون التنظيمي المتعلق بالتفعيل الرسمي للامازيغية باشراك المختصين والفاعلين الحقوقيين في اقرب الآجال عبر تشكيل لجنة ملكية مختصة لهذا الغرض باعتبار ان الحكومة المغربية الحالية لا نية ولا ارادة سياسية حقيقية لها لانصاف الامازيغية في جميع مناحي الحياة العامة.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

4 تعليقات

  1. سوسي يقول

    تحية خالصة للمغاربة الاحرار وللامازيغ بالخصوص لوقوفهم الدائم مع الحق ولاي جهة كانت وليسوا كالبعض من المنظمات
    واطلب من العصب ان تتحرك من الان حول احكام ظلمة تصدرها محاكم تارودنت ضد المواطنين الابرياء وجلهم مستعدون ان يوفيكم بملفات تفوح منها رائحة الفساد للاسف فقد إشتكوا لوزير العدل لكن مازال منكمشا مما سيادي بهم للجوء للمحاكم الاجنبية حسب بعض المحامين الجزائريين بالخارج سويسرة الدين لهم خبرة دولية في هذا المجال وقد توصلوا ببعض الملفات وشواهد المتضررين

  2. Premier citoyen يقول

    ما لم يعلمهالرميد هو انه بمحاولته كم افواه القضاة الشرفاء المعارضين لسياسته قدفتح عليه جميع مدافعالرأي سوعءفي الذاخل و الخارج. الا ان الامر عنده اهون من ان يستمع للرأي الآخر ، و هذه سمة الفكرالظلامي : لا مكان لمن يخلف الرأي و لو كان على حق.

  3. Citoyen يقول

    c’est un homme plein de haine c’est obscurantiste , sa décision d’affamer un homme est ses enfants pour avoir exprimé un avis , est un crime impardonnable , cet homme est condamnable devant la juridiction du peuple et devant celle d”Allah , tôt ou tard cet homme méprisé pour ces gestes inhumains il paiera de son crime , Le juge A lHuini ne mourra pas de faim , il vivra avec un morceau de pain et un verre de lait pour son enfant ai mais il gardera la tète haute , car c’est lui qui a raison contre AlKaoum Adalimine comme ce ministre rmid

  4. Les nuisances de la justice envers Amazigh يقول

    Le gouv. Islamiste tergiverse sur la loi organique , donc n applique pas la constitution , qui reconnait la langue Amazigh comme langue nationale – perpetuant la politique de segregation et de persecution que la justice a ete l instrument d accomplir cette tache indigne qui consiste a effacer la langue Amazigh sacree’. qui remonte a plus 10.000 ans .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.