توفي صباح اليوم الجمعة 19 فبراير، الممايسترو وفنان أحيدوس موحى والحسين أشيبان، عن عمر ناهز 113 سنة.

وكانت الإشاعة قد قتلت موحى والحسين، في العديد من المناسبات قبل أن ينفي ذلك.

وتوفي أشيبان في بيته الواقع بمنطقة آزرو نايت الحسن، ضواحي مدينة القباب بإقليم خنيفرة، بعد أن لازمه المرض لمدة طويلة.

وقاد موحى الحسين أشيبان فرقة أحيدوس بطريقة معبرة وفنية تميز بحركات فلكروية جمالية يستشفها من كأس تراث فني عريق لمناطق الأطلس. وقد احترف الغناء والرقصة الحيدوسية المتميزة بصيخات تعلو أعالي الجبال الأطلسية، منذ العام 1950 عندما اتخذها كمهنة فنية بمشوار طويل مما أكسبه لقب المايسترو بامتياز.

وكان أول من أطلق لقب المايسترو على موحى الحسين أشيبان هو الرئيس الأمريكي رونالد ويلسون ريجان.