(الصورة من احتجاجات سابقة للساكنة)

تعيش ثلاثة دواوير تابعة لجماعة ايت اومديس بإقليم أزيلال، تحت قسوة الظلام لمدة ثلاثة أيام، بعد انقطاع شامل للتيار الكهربائي.

و يأتي هذا الانقطاع في جو يعرف موجة برد قارس تعيش على وقعها ساكنة المنطقة، مع عدم تحرك أي جهة معنية لمعالجة المشكل.

و في إتصال هاتفي لأحد موضفي المكتب الوطني للكهرباء، قال بأن الوضع قد يستمر أياما أخرى دون أن يحدد مكمن الخلل و لا متى سيعالج.

يشار إلى أن العديد من المناطق المغربية تعيش مثل هذه الأوضاع مع المكتب الوطني للكهرباء.