من المرتقب أن  بحل العاهل المغربي الملك محمد السادس، بفرنسا بحر هذا الأسبوع، في زيارة يلتقي خلالها بالرئيس فرونسوا هولاند.

وكشف الموقع الرسمي، لقصر الإيليزيه، أن لقاء سيجري يوم الأربعاء  17 فبراير، على الساعة الثالثة بعد الظهر بين الملك محمد السادس ورئيس الجمهورية الفرنسية، فرونسوا هولاند، وذلك بعد اجتماع الأخير بالوزير الأول مانويل فالس وكذا بعد اجتماع مجلس الوزراء.

وتعتبر هذه الزيارة هي الأولى من نوعها التي تحمل طابعا رسميا خلال سنة 2016، رغم أن موقع الإيليزيه لم يكشف أن أسباب الزيارة وعن أهم ما سيتباحث حوله الطرفان.

وكان الملك قد قضى بضعة أسابيع بفرنسا كفترة نقاهة إثر إصابته بنزلة برد حادة دفعته إلى قطع زيارته للأقاليم الجنوبية شهر نونبر الماضي.