على إثر تداول أنباء عن تلقي الكاتب الوطني لحزب "النهج الديمقراطي"، المعتقل السابق، مصطفى البراهمة، لوسام ملكي ، كشف البراهمة لـ"بديل"، حقيقة الأمر موضحا أنه لم يتلق أي وسام وكل ما في الموضوع أنه تكريم.

وحسب ما صرح به البراهمة للموقع، فقد تلقى دعوة يوم الجمعة 12 فبراير الجاري، من جمعية الشؤون الإجتماعية لوزارة التعمير وإعداد التراب، لتكريم بعض متقاعديها، ومنحه خلالها الوزير شهادة تقدير على الخدمات التي قدمها للوزارة"، مشيرا إلى "أنه خلال الحفل كان هناك بعض من تم منحهم أوسمة وسلمت لهم من طرف الوزير".

وأكد البراهمة أن مسطرة الوسام تقتضي أن يكون المعني قابلا بالوسام وأن يقدم طلبا لذلك، لكن في ما يتعلق به، فهو لم يتقدم بأي طلب"، وحول ما إذا كان سيقبل بوسام ملكي مستقبلا، قال البراهمة، "إنه لن يحكم على شيء افتراضي، وإذا كان هناك وسام مستقبلا فآنذاك سيعطي موقفه".

وأكد البراهمة أنه أصدر بلاغا تكذيبيا وسجل شريط فيديو ينفي فيه كل ما تم تداوله من طرف منابر إعلامية.

وكانت بعض المنابر الإعلامية قد تداولت أنباء حول تلقي البراهمة لوسام ملكي يوم الجمعة الماضي خلال تدشين الملك محمد السادس لبعض المشاريع بمدينة الدار البيضاء.