قال رئيس حزب "الأحرار" صلاح الدين مزوار عن رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران: متيحشمش"، مرجحا أن تقود سياسة بنكيران   إلى التفرقة، التي اعتبرها مزوار "بذورا للفتنة".

واتهم مزوار، بنكيران، يوم السبت 14 فبراير الجاري، خلال  افتتاح أشغال المجلس الوطني لحزبه   بسعيه إلى  الهيمنة  وتصنيف الأحزاب إلى "هذا معانا هذا ضدنا وهذا ضدّي".

مزوار بدا هائجا من اتهام بنكيران لقادة حزب "الاحرار" بالخيانة، وقال مزوار " اليوم ينعتنا بالخونة، وهذا خطاب خطير نسمعه لأول مرة في الحياة السياسية، فالمغاربة لم يسبق لهم أن نعتوا أحدا بالخائن إلا في مرحلة الصراع من أجل الاستقلال من براثن الاستعمار".