لم تلزم الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، المدرب الفرنسي هيرفي رينار، المرشح الأبرز لقيادة المنتخب الوطني الأول خلفا لبادو الزاكي الذي تمت إقالته، بأن يحقق نتيجة إيجابية في المباراتين المقبلتين ضد الرأس الأخضر، كما لم تضع في العقد أي بند يلزمه بالتأهل لكأس أمم إفريقيا المقررة بالغابون.

وكشف مصدر مسؤول داخل الجامعة ليومية "الأخبار"، أن الأخيرة لن تلزم رينار بالفوز في المباراتين المقبلتين، نهاية شهر مارس ضد منتخب الرأس الأخضر، برسم المباريات المؤهلة لكأس أمم إفريقيا 2017، باعتبار أنه تقلد منصب تدريب أسود الأطلس في فترة قصيرة.

وأضاف المصدر، أن رينار وعد مسؤولي الجامعة بتحقيق التأهل أولا الى كأس أمم إفريقيا رغم أن عقده لا يلزمه بذلك، مشددا على أن هدفه رفقة المنتخب المغربي هو الفوز بكأس إفريقيا لأنه على اطلاع كبير بقدرات لاعبي المنتخب الوطني خصوصا المحترفين منهم.