بالفيديو.. برلماني يصف الساكنة بـ “الكلاب الضالة”

49
طباعة
أثارت مداخلة للنائب البرلماني عن حزب “الحركة الشعبية”، محمد السيمو، والتي وصف فيها ساكنة مدينة القصر الكبر بـ”الكلاب الضالة”، انتقادات قوية واستنكارا واسعا من طرف عدد من المنتخبين المحليين والفاعلين الجمعويين بمدينة القصر الكبير.

وجاء وصف برلماني “الحركة الشعبية” الذي يشغل أيضا منصب رئيس المجلس البلدي لمدينة القصر الكبير للساكنة المدينة بالكلاب خلال مداخلة له بدورة فبراير العادية، والتي انطلقت منذ يوم الخميس 4 فبراير الجاري، واستمرت حتى يوم الاثنين 08 فبراير، حيث قال السيمو في المداخلة: ” إن السلامة الصحية للمواطن كانت غائبة عند المجلس السابق ونتمنى من صحافيي هذه المدينة أن يتكلموا فقط على الكلاب الضالة التي في هذه المدينة، نحن لا نتكلم على كلاب جوج الرجلين بل نتكلم فقط عن كلاب أربعة”.

وخلفت تصريحات البرلماني المذكور، ضجة كبيرة داخل القاعة التي احتضنت الجلسة، واستنكار مجموعة من النشطاء الحقوقيين والفاعلين الجمعوين الذي كانوا حاضرين والذين اعتبروا كلام الرئيس اهانة وتحقيرا لكل ساكنة القصر الكبير.

الموقع، حاول مرارا الإتصال بالبرلماني المذكور، لتوضيح أسباب وصفه للساكنة بـ”الكلاب”، إلا أن هاتفه ظل يرن دون مجيب.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. alhaaiche يقول

    Wakha Akhouya

    Hna Koulna Fe Al Hawa Sawa

    Fine Houa Hadak Al Wakil Dial Malik, Dial Safi
    iherk Chi Moutabaa

  2. المشخنداعي يقول

    عندما تريدون التحقق من قول أو تصرف مسؤول(ة) يظل هاتفه(ا)يرن دون مجيب،فلو كان الشخص يريد أن يجيب سيتصل بكم عندما يكتشف رقم هاتفكم على هاتفه.
    وهذا للأسف سلوك شبه عام.

  3. ali يقول

    Je réponds à ce député que sa vulgaire expression envers les habitants de l’kssar kebir ça touche tous les marocains, alors il devra savoir que ces gens qui l’ont mis dans cette maudit chaise, ainsi s’il se sent vraiment un humain qu’il démissionne de cette chaise et qu’il présente à tous les marocains un excuse public.

  4. عريضة اقالة يقول

    الا يجوز توقيع عريضة ب 000 25 توقيع كما نص على دلك القانون في باب مبدا ” المبادرة” والتي بمقتضاها يطلب الموقعون اقالة هدا “الرئيس”؟

  5. ولد الشعب يقول

    اصلا ما يسمى بحزب الحركة الشعبية المعروف بفساده و مفسديه طيلة 50 سنة من تواجده و لا زال منتسبيه الذين تعلموا الفساد على اصوله كصاحب الكراطة و صاحب الشكلاط يسيرون و يتحدثون بوقاحة امام الملأ و لا من رادع.. يا لحظ المفسدين في هذه البلاد المنهوبة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.