في ما اعتبر إهانة واحتقارا للمغاربة، ربطت إذاعة تونسية بين "التعاطي للحشيش" وإشاعة سماع أصوات غريبة قادمة من السماء في عدد من المدن المغربية، ووصف مدينة مراكش بأنها "بلاد السحرة".

وبعد أن استعرضت مذيعة برنامج على إذاعة "كاب إف إم"، الظاهرة التي كانت حديث الرأي العام المغربي، والتي نشرت على إثرها عدد من النشطاء مقاطع فيديو، أشار متدخل آخر إلى أنه لا يوجد أي دليل على صحة ما اثير حول الموضوع، مؤكدا أن ذلك "غير منطقي".

وفي نفس السياق قال ذات المتحدث:" الناسا تطلق الصواريخ ولا تقوم بتجارب على المدن المغربية"، داعيا المغاربة إلى "فتح المخ" والبحث والنبش لاكتشاف الحقيقة، مفسرا الظاهرة -بطريقة ساخرة- بكون مدينة مراكش مثلا هي "بلاد السحرة".

مشارك آخر في البرنامج، لمّح إلى أن "هنالك أشياء أخرى تجعل المغاربة يتوهمون مثل هذه الأصوات"، قبل أن يرد عليه الأول بالقول "أنت تقصد ان الزطلة (الحشيش) هي السبب".

وخلفت هذه التصريحات ردود فعل سلبية في أوساط مغاربة مواقع التواصل الإجتماعي، ما بين مستنكر ومندد، واصفين ما قاله المذيع بـ"الإهانة التي تستوجب اعتذارا رسميا".