تحولت أغنية "إعطيني صاكي" التي أثارت سجالا واسعا بين المغاربة إلى مادة إعلانية مقابل 300مليون سنتيم، ستطل بها زينة الداودية، على المغاربة طيلة شهر رمضان خلال اوقات الذروة.

وحسب ما ذكرته جريدة "الأخبار" في عددها ليوم الأربعاء 17 يونيو، فإن إحدى الشركات العقارية تعاقدت مع الفنانة الشعبية زينة الداودية، من أجل تحويل كلمات أغنيتها الأخير " عطيني صاكي" إلى " إعطيني داري" للدعاية لمنتوجات هذه الشركة بمقابل 300 مليون .

وحسب نفس المصدر، فقد إعتمدت الشركة على الداودية وأغنيتها التي خلفت جدلا كبيرا من اجل "تلميع صورتها (الشركة) و إستقطاب المغاربة لشراء شقق في إقامتها السكنية"، من خلال المادة الإعلانية التي تم تصويرها بأحد الأسواق الشعبية بالعاصمة الرباط.

وأضافت "الأخبار"، ان الشركة صاحبة الإعلان صرفت ملايين الدراهم من أجل بث مادتها الإشهارية في القنوات المغربية خلال أوقات الذروة.

وكانت أغنية "إعطيني صاكي" التي أطلقتها الداودية بداية هذه السنة، وحققت نسبة كبيرة من المشاهدات، أثارت العديد من الإنتقادات وردود الأفعال بين مواطنين إعتبروها سوقية وتشجع على الإنحلال الخلقي من خلال كلماتها الخادشة بالحياء وأخرين أعتبروها إنعكاسا للواقع المعاش في كلمات أغنية.