بديل ــ ياسر أروين

علم موقع "بديل" من مصادر محلية، أن عامل إقليم طاطا يستعد لتحويل منحة مالية، لإحدى الجمعيات المقربة من برلماني بالإقليم المذكور، ورئيس المجلس.

وحسب ذات المصادر، فمبلغ المنحة يقدر بـ200 مليون سنتيم، حسب ما يروج بقوة داخل الأوساط، على حد تعبير المصادر، التي أكدت للموقع على أن هذه المنحة الضخمة، ستصرف للجمعية بمقتضى عقد شراكة و"تحت مبرر توفير الأطر الطبية لساكنة الإقليم عبر التعاقد مع عدد من الأطباء".

من جهة أخرى تستعد مجموعة من هيئات المجتمع المدني بإقليم طاطا، لـ"الإحتجاج ضد العامل"، تقول المصادر، على خلفية المنحة المذكورة، التي أشعلت فتيل الأزمة بين المجتمع المدني بالإقليم والمسؤول الترابي الأول به (إقليم طاطا).

كما شددت المصادر على أن الرأي العام المحلي يستغرب سبب اختيار هذه الجمعية بعينها،و يتساءل حول "هذه الطريقة التي تعفي الدولة من واجبها في توفير الأطر الصحية الكافية لساكنة الإقليم،و تتسبب في تحميل الميزانية المحلية تكاليف ثقيلة،حيث يتم التخطيط لجعل عدد من الجماعات المحلية تحول مبالغ مهمة لصالح ذات الجمعية"، تقول المصادر.