تعتزم تنسيقية حركة 20 فبراير، بالرباط-سلا، تنظيم تجمع احتجاجي، ينتهي باعتصام، بساحة باب الحد بالعاصمة الرباط يوم الأربعاء 28 أكتوبر، تضامنا مع كل ضحايا الهجوم على حرية التعبير، من ضمنهم المؤرخ المغربي المعطي منجب.

وأكدت التنسيقية في بيان توصل به "بديل"، أن هذه الخطوة الإحتجاجية تأتي في سياق ما أسمتها "التراجعات الخطيرة لحقوق الانسان، والهجوم الشرس على الحركات الإحتجاجية، من طلبة، معطلين مثقفين، مبدعين، نشطاء 20 فبراير وكل الأصوات الحرة".

ودعا التنظيم، كافة الإطارت والتنسيقيات المحلية لحركة 20 فبراير الى الخروج في هذا اليوم النضالي الوطني، للإحتجاج ضد "الهجوم الشرس على مكتسبات الشعب المغربي".

من جهة أخرى، قرر عدد من النشطاء المتضامنين مع المعطي منجب المضرب عن الطعام للأسبوع الثالث على التوالي، تنظيم وقفة احتجاجية يوم الثلاثاء 27 أكتوبر، على الساعة العاشرة صياحا، أمام المحكمة الإدارية بالرباط، تزامنا مع عرض ومناقشة الدعوى القضائية التي رفعها منجب ضد النيابة العامة.