بديل ـ الرباط

أكدت حصيلة جديدة لوزارة الداخلية أن 17 شخصا لقوا مصرعهم، من بينهم 13 شخصا بإقليم كلميم، جرفتهم سيول الأودية جراء التساقطات المطرية الاستثنائية التي شهدتها بعض جهات المملكة.

وأفاد بيان للوزارة أن 18 شخصا، من بينهم 15 شخصا بكلميم، اعتبروا في عداد المفقودين ولازال البحث جار عنهم.. وأضاف المصدر ذاته، أن عمليات التدخل الجوية وعلى الأرض، التي باشرتها فرق الإنقاذ في الوقت المناسب، مكنت من إغاثة 200 شخص في حالة خطر، 40 منهم تم إنقاذهم بواسطة مروحيات تابعة للقوات المسلحة الملكية والدرك الملكي.