حصاد: لا يمكن تقبُّل تصرف مسؤولين على عجل وبغضب

45
طباعة
أكد وزير الداخلية المغربي محمد حصاد لوكالة “فرانس برس” عزمه على تحديد ملابسات مقتل بائع سمك سحقا في شاحنة لجمع النفايات في شمال المغرب، وعلى “معاقبة المسؤولين عن هذه المأساة”.

وشدد حصاد على أنه “لم يكن يحق لأحد معاملته (بائع السمك) بهذه الطريقة”، قائلا “لا يمكن أن نقبل أن يتصرف مسؤولون على عجل وبغضب، أو في ظروف تنتهك حقوق الناس”.

وقتل محسن فكري بائع السمك البالغ حوالى 30 عاما مساء الجمعة في الحسيمة (شمال) عندما علق في مطحنة شاحنة لنقل النفايات بينما كان يحاول على ما يبدو اعتراض عناصر شرطة في المدينة سعوا الى مصادرة بضاعته واتلافها.

واثارت الظروف الفظيعة لمقتله الذي صور بهاتف محمول ونشر على الانترنت صدمة بين السكان. وتناقلت شبكات التواصل صورة لجثة فكري وهي عالقة داخل مطحنة الشاحنة، ووجهت دعوات مختلفة للتظاهر في مختلف انحاء البلاد، لا سيما في العاصمة الرباط.

وطلب العاهل المغربي الملك محمد السادس تعليمات “لإجراء بحث دقيق ومعمق ومتابعة كل من ثبتت مسؤوليته في هذا الحادث، مع التطبيق الصارم للقانون في حق الجميع، ليكونوا عبرة لكل من يخل أو يقصر خلال القيام بمهامه ومسؤولياته”، بحسب وزارة الداخلية التي سبق ان اعلنت فتح تحقيق مشترك مع النيابة العامة المحلية غداة المأساة.

واوضح حصاد ان “التحقيق يجب أن يحدد ما حدث بالضبط، ولكن هناك أشياء نعرفها حتى الان”.

وقال “نحن متأكدون من ان الشخص المعني قد غادر الميناء في سيارة مع شخص آخر، ورفض التوقف عند نقطة تفتيش تابعة للشرطة. وعندما أعطي التحذير، تم اعتراض السيارة التي كانت في داخلها كمية كبيرة من سمك أبو سيف، وهو نوع يمنع صيده” في المغرب.

واردف حصاد “تم ابلاغ المدعي العام، واتخذ قرار بإتلاف البضائع غير المشروعة. بعد ذلك، جميع الأسئلة تطرح”.

وأوضح “من الذي اتخذ قرارا بفعل ذلك (اتلاف البضاعة) في ذلك المساء، وكيف تم تشغيل الشاحنة (…) يجب أن يجيب تحقيق المدعي العام على كل هذه الاسئلة”.

وشدد حصاد على ان “العدالة ستعاقب بشدة عن كل الاخطاء” المرتكبة، لافتا الى ان خلاصات التحقيق يجب أن تصدر “بشكل سريع جدا، انها مسألة أيام”.

وقال “لا يمكن اعتبار الدولة مسؤولة بشكل مباشر عن مقتل (بائع السمك)، لكن على الدولة مسؤولية تحديد الأخطاء ومعاقبة” مرتكبيها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

10 تعليقات

  1. عبدي يقول

    القانون 14.08 المتعلق ببيع السمك بالجملة، في المادة 27 منه، على أنه “يجوز للسلطة الحكومية المكلفة بالصيد البحري، بناء على طلب من المخالف، اتخاذ قرار الصلح باسم الدولة عبر أداء المخالف لغرامة جزافية صلحية، داخل أجل لا يتجاوز ثمانية (8) أيام، ابتداء من تلقي مندوب الصيد البحري لأصل المحضر المتعلق بإثبات المخالفة. في هذه الحالة يبلغ المخالف بأي وسيلة تثبت التوصل بمبلغ غرامة الصلح الواجبة عليه داخل الأجل المشار إليه. ولا يجوز في جميع الأحوال أن يقل مبلغ الغرامة الجزافية الصلحية عن الحد الأدنى لمبلغ الغرامة المترتبة عن المخالفة المرتكبة”.
    قول البضاعة غير مشروعة حسب حصاد “تم ابلاغ المدعي العام، واتخذ قرار بإتلاف البضائع غير المشروعة. ”
    لا ينسجم مع مقتضيات الفصل 27
    من القانون الذكور ، الذي على البضاعة مشروعيتها لان مزية الصلح
    يستفيد منها المخالف وليست الادارة بمعنى ان الادارة تنصاع لاختيار المخالف والعكس غير صحيح
    ، وحتى عندما يرفض المخالف الصلح فان الإدارة لا تقوم بإتلاف البضاعة اذا كانت صالحة للاستهلاك اذ يتم توجيهها للمؤسسات الاجتماعية كدور اليتامى
    وحتى هذا الحل رفض حسب شهادة شريك الهالك

  2. dghoghi nordine يقول

    امثالك يا حصاد الطواغيت انتم من يجب طحنكم لانكم مند الاستقلال الشكلي تقتلون هذا الشعب الحزين….
    تسرقون تنهبون خيرات الوطن وتقتلون وتحتقرون وتتعجرفون تم تتسترون باستار المخزن…
    ان الحقيقة بنت الزمان مهما اخفيتموها لابد ان تسممكم…. وتنتشلكم وتطحنكم…
    وسياتي اليوم تهزو باليزتكم….

    الدغوغبي نورالدين…. تيفلت

  3. لحسن من وجدة يقول

    الوزير غرق الشهيد محسن… نحن متأكدون أنه رفض التوقف عند حاجز الشرطة….. و متأكدون أنه نقل سمكا غير مرخص صيده. و الأسئلة الأخرى تبقى مطروحة….
    السؤال الأول ديالي أنا كمغربي بصح مشي مواطن فدولة الطاغوت ديالكوم:

    1- لو أن الامر يتعلق بشحنة كبيرة ديال “السمك الممنوع صيده” فملكية الجنرال “دلع” أو الجنرال “بامبيرز” أو شي كاهن كبير من داخل المعبد المخزني غدي يتقدم شي حزاق ديال الداخلية أو جهة أخرى يحجز أو يتكلم حتى؟

    المشكلة فالثقافة اللي كتسند أجهزة الدولة. هاد الثقافة أصلها استعماري و كتجلى فثنائية: المخزن و السيفيل، المرضي عليهوم و المساخط، خدام الدولة و الرعية، الأسياد و العبيد، ولاد الناس و بوزبال، اللي ديالنا و اللي ماديالناش…….

    المهم الله يرحم كل اللي ماتوا مقهورين و الحساب هنا قبل لهيه.

  4. Kurt Bernstein يقول

    أنا بَعْدَ وَخّا يَعْطيوْني مَلْيارْ دُولارْ مَنَقْبَلْ نْكونْ وَلَوْ شيفورْ دْيالْ مَسْؤولْ مَغْرِبي (مُعَيَّنْ وَ لّىَ مُنْتَخبْ)،

    لِأَنَّ أيْ مَسْؤولْ (عَمّْرو ما يُسْئَلْ) مَغْرِبي عَنْدو عَلاقَة قُرْبْ مْعَ مَغْرِبي آخُرْ قاتَلْ كْثَرْ
    دْلَمْسَلْمينْ مَنْ شارونْ،

    وْ مَكَيْحَسْشْ بِأيِّ إِسْتِهْزاءْ وَ إحْتِقارْ (لِأنَّ مَعَنْدو نَفْسْ وْمَعَمّْرو مَيَقْدَرْ يَفْهَمْ مَعنى الشَّرَفْ) يَنْظُرُ لَهُ مَنْ يَلْتَقي بِهِ (نَظيرُهُ)، في الْمَغْرِبْ أَوْ خارِجَهُ،

    يالَهُمْ مِنْ مَدْلولينْ وَ مُحْتَقَرينْ،

    يَتَنابَحونَ على الْكَراسي كَالْكِلابْ الْمَجْهولَة اللَّتي تَتَنابَحُ على عَضَّةِ …

  5. libre يقول

    مع كامل الاحترام لمؤسسات الدولة لان فيها شرفاء كثر رغم عدم توفرهم على السلطات الكافية للدفاع عن حقوق المواطنين هذه اسئلة يمكن الاستعانة بها في التحقيق
    – كيف دخل الراحل إلى الميناء ؟
    – كيف حصل الراحل على السمك ؟ هل اسطاضه فمن تركه يسطاضه ؟ هل اشتراه فمن اسطاضه وباعه له ؟
    – كيف لم يتوقف في نقطة التفتيش ؟ ما هو الدليل على انه لم يتوقف في نقطة التفتيش ألى توجد كاميرا لدى رجال الامن في نقطة التفتيش هذه ؟ نقطة التفتيش عادة يكون فيها حاجز هل كسر الراحل الحاجز اثناء عدم وقوفه في تلك النقطة ؟
    – من أعطى الامر بحجز البضاعة واين هو هذا الامر إن كان كتابيا اين هو إن كان شفويا عبر الهاتف مثلا فلتعرض مكالمات رجال الامن والكوميسير المسؤول طول 72 ساعة يوم قبل الحادثة ومابعدها
    اما السؤالين الموجهين للسيد الوزير في حال لم يحكم على القاتل بالإعدام هل ستقدمون استقالتكم

  6. مبارك فتيح يقول

    نتمني من السيد حصاد ان يضرب بيد من حديد عن المسؤول عن هذه الجريمة حتي عبرة لغيره من الطغاة

  7. ouad يقول

    vous êtes les portes malheurs de ce pays des menteurs et des hypocrites toutes vos paroles ne valent rien et ne servent à rien , vous défendez les lobbys et les riches escrocs tandis que et les pauvres vous les jetez dans les bennes à ordure qabbaha ALLah saayakoum vous avez truqué les élections alors que 22 millions n’ont pas voté vous les avez déclarés comme étant les plus pures au monde quelles calamités et quelles tristesse dans laquelle ce pauvre peuple est pris à cause de vos sales manigances

  8. الكاشف يقول

    من المعروف أن الدولة دائما تحمي خدامها مع العلم أن أمر الإتلاف هو آخر ما يجب أن يتقرر في مثل هذه الأمور خاصة أنه قيل بأن الشهيد سبق أن تمت مصادرة سيارة له منذ قرابة 10 أشهر فلماذا لم يتم الحجز على السيارة التي نقلت الأسماك واعتقال سائقها و صاحب المنقول ( السمك )

  9. الافلات من العقاب واضح يقول

    قال حصاد ان الدولة ليست مسؤولة، وهنا تظهر معالم خلاصة وخاتمة التحقيق المزعم تقريره. اد اصبح جواب حصاد فتوى قطعية لا يجب باي حال من الاحوال تجاوزها وعلى لجنة التحري ان تتقيد بان لا تضع اي مسؤولية على الدولة. الامور اصبحت واضحة، فلمادا كل هده الاهازيج والتمثيليات ؟

  10. مواطن يقول

    رجال السلطة فهموا اﻹشارات التي أعطيت طيلة المدة السابقة : قمع اﻷساتذة في الشارع على طول سنة بأكملها….قمع تنسيقية المتقاعدين…قمع الحقوقييين ….تجميد التحقيقات في الكوارث التي يتسببون فيها إلخ…إطلاق يد المقدمين وغيرهم في الانتخابات ..لقد فهموا أو أريد لهم أن يفهموا بتشجيعهم بالزيادات في الرواتب أن مكانتهم محفوظة بل هي أحسن من اﻵخرين وأن أياديهم يجب أن تطول وأن عليهم أن يراقبوا جيدا باقي الشعب من المقهورين ومن الذين تقتطع رواتبهم و من الذين يشغلون بتعاقد السخرة…. وغيرهم..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.