تقلص معدل الفقر النقدي بحوالي الثلثين ما بين2001 و 2014، إلا أنه يبقى مهما بالوسط القروي، رغم انخفاضه من 25% إلى 9,5%، وذلك حسب بحث وطني حول الاستهلاك ونفقات الأسر، أنجزته المندوبية السامية للتخطيط .

وأوضح المندوب السامي للتخطيط، أحمد الحليمي، خلال تقديمه أمس الأربعاء بالرباط، نتائج هذا البحث الوطني الذي غطى الفترة 2013 - 2014 ، أن هذا المعدل انتقل من 15,3 في المائة إلى 4,8 في المائة على الصعيد الوطني. وبمعدل 1,6 في المائة، يظل معه الفقر بالوسط الحضري بدون مدلول إحصائي.

وأضاف الحليمي أنه من جهتها، تظل الهشاشة تجاه الفقر، رغم ضعف مستواها بالوسط الحضري حيث يبلغ معدلها 7,9 في المائة، ظاهرة قروية بامتياز، حيث يصل معدلها إلى 19,4 في المائة في 2014 بعدما كان في حدود 30 في المائة في 2001 .