قالت وزارة الداخلية الإسبانية اليوم الأربعاء إن الشرطة اعتقلت مغربيا بتهمة نشر رسائل لتنظيم الدولة الإسلامية المتشدد ومحاولة تجنيد أشخاص لصالحه.

واعتقلت الشرطة الرجل في مدينة كالاهورا بمنطقة ريوخا في وسط البلاد وقالت إن له صلة بمغربي آخر كان قد اعتقل في ديسمبر في مدينة بامبلونا.

واتهم الرجل بالترويج للتنظيم ودعم أنشطة مختلف الجماعات المتشددة الناشطة في العراق وسوريا.

ورفعت إسبانيا درجة التأهب وعززت إجراءاتها الأمنية بعد هجمات وقعت في باريس العام الماضي. واعتقلت السلطات الإسبانية 50 شخصا للاشتباه بصلتهم بمتشددين إسلاميين منذ بداية العام.

وكانت اسبانيا، قد اعتقلت صباح أمس الثلاثاء 25 أكتوبر 2016، إمامين مغربيين بأحد مساجد مدينة “إيبيسا”، للاشتباه في تورطهما في دعم تنظيم داعش الإرهابي.

وحسب ما أعلنته وزارة الداخلية الإسبانية، يتعلق الأمر بإمامين مغربيين كانا يشرفان على تسيير “مسجد الفتح” بإيبيسا، ويبلغان من العمر على التوالي 31 و35 سنة.