خرج العشرات من ساكنة مدينة وزان صباح يوم الجمعة 21 أكتوبر الجاري، للتظاهر أمام عمالة المدينة، وذلك احتجاج على الارتفاع في أسعار فواتير الماء والكهرباء.

14805583_1192233417518497_1334242535_n

وبحسب ما أفاد به موقع "بديل"، من مدينة وزان الناشط الحقوق منير خرمازة، فإن الارتفاع الصاروخي لأسعار فواتير الماء والكهرباء خلق حالة من السخط والتذمر لدى الساكنة وخاصة بحي رويضة وجل الأحياء العليا، مما دفع بالعشرات إلى التوافد على مقر عمالة المدينة وتنظيم وقفة احتجاجية استنكروا من خلالها هذا الارتفاع في الأسعار، وطالبوا بمراقبة شهرية للعدادات، وكذا عدم مراكمة فواتير الأشهر، الشيء الذي يرفع المبلغ الواجب أداؤه ، وإرسال فاتورة كل شهر على حدة.

14643112_1192233424185163_679189760_n

وأوضح متحدث الموقع أن "هده ليست هي الوقفة الاحتجاجية الأولى بل سبقتها وقفات و مسيرات لساكنة إقليم وزان وخاصة الأحياء المذكورة"، معتبرا أن هذه الأحياء "هي مركز للهشاشة والبؤس والفقر بمدينة وازان، والمكتوية بلهيب ارتفاع الأسعار وخاصة في فواتير الماء والكهرباء نتيجة لسياسات الحكومية اللاشعبية".

14794138_1192233444185161_1888855236_n

وأضاف خرماز ة" أن إدارة الماء والكهرباء تتذرع بمشكل نقص الموظفين"، مشيرا إلى " أن فواتير الكهرباء المتوصل بها لا تعبر عن الاستهلاك الحقيقي، وإنما تملأ بناء على تقديرات، وهذا ما يرفضه المتضررون، الذين يطالبون بزيارة العدادات الكهربائية بشكل شهري "، مؤكدا أن "الوضع سيزيد من احتقان الشارع الوزاني إذا لم يتدخل المسؤولون بشكل عاجل من أجل طرح البديل ومعالجة الوضع بطرق واقعية" .


14793798_1192233447518494_265860196_n 14794138_1192233434185162_51100202_n  14804973_1192233440851828_1502285423_n 14805359_1192233410851831_1241602146_n