بعد مرور خمس سنوات على مقتله، تداولت منابر إعلامية دولية تسجيلا صوتيا للرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، يوصي فيه أسرته بعدم الحزن عليه.

وقال القذافي في التسجيل الذي يبدو أنه عبارة عن مكالمة هاتفية، يتحدث فيها مع أسرته، إنه "سيحاول كسر الحصار عن مدينة سرت وأنه قد يستشهد في المعركة".

ويضيف القذافي أنه "يفضل الموت على العار" ويردد "الموت ولا العار النار ولا العار".

وكان القذافي قد قتل في 20 أكتوبر من سنة 2011، بعد أسره عقب تعرض موكبه في ضواحي سرت إلى غارة من قبل طائرات حلف الناتو.