أكد حزب "العدالة والتنمية" عبر موقعه الإلكتروني الرسمي، أنه وجه الدعوة للأمينة العامة لـ"الحزب الاشتراكي الموحد"، في سياق التشاور والحوار وتبادل والآراء، مع الأحزاب الممثلة في البرلمان لتشكيل الحكومة الجديدة.

وبحسب ذات المصدر فإن "رئيس الحكومة وجه الدعوة لمنيب، قصد اللقاء معه يوم الأربعاء 19 أكتوبر الجاري، لكنها وعوض أن ترد بنفس الطريقة على الدعوة الموجهة لها بالإيجاب أو السلب وفق الأعراف وفي حدود اللياقة المطلوبة، لجأت منيب إلى موقع إلكتروني لترد على الدعوة بالرفض نافية أن يكون لها أي لقاء تشاوري مع عبد الإله ابن كيران".

وكان المنسق السابق لـ"فدرالية اليسار الديمقراطي"، عبد الرحمان بنعمرو، قد نفى في تصريح لـ"بديل" توصلهم بأية دعوة من الأمين العام لحزب "العدالة والتنمية"، عبد الإله بنكيران، من أجل اللقاء به في سياق المشاورات التي يجريها مع الأحزاب السياسية الممثلة في البرلمان لتشكيل الحكومة.