اثار قرار اليونيسكو الاخير باعتبار القدس تراثا إسلاميا لا علاقة لاسرائيل التي احتجت عليه به جدلا كبيرا وتساؤلات عديدة عن طبيعة صياغته وإعداده.

وقال مصادر مطلعة أن القرار شارك في صياغته المغرب إلى جانب عدد آخر من الدول العربية أهمها الجزائر ومصر ولبنان والسودان وسلطنة عمان.

وحسب ما كشفت عنه وكالة الانباء الفرنسية، فقد استطاعت الدول العربية ومن بينها المغرب باعتباره رئيس لجنة القدس من إقناع المجلس التنفيذي للمنظمة الذي يضم 58 دولة عضو في اجتماع عقد في مقر المنظمة في باريس، من أجل إقرار القرار.