أفاد وزير الداخلية في ولاية بافاريا الألمانية، يواخيم هيرمان، أمس الأربعاء، بأن شخصا مناهض للحكومة أطلق النار على الشرطة ما أسفر عن إصابة أربعة من رجال الشرطة.

وأعلنت وزارة الداخلية المحلية بولاية بافاريا "جنوب ألمانيا"- بحسب موقع “دويتشه فيله” – أن مطلق الرصاص 49عاما، الذي أصيب أيضا بجروح خلال القبض عليه، عضو فيما يسمى بـ"حركة مواطني الرايخ" (تسمية كانت موجودة في الحقبة النازية)، وهي جماعة يمينية متطرفة لا يعترف أتباعها بالدولة الألمانية الحالية.

وأوضحت الشرطة أن الشخص فتح النار على رجال الشرطة عندما طلبوا منه ترك سلاحه المرخص لدى تفتيشه عند مدخل أحد المباني التابعة للبلدية جنوبي مدينة نورمبرج الجنوبية.