نفى المنسق السابق لـ"فدرالية اليسار الديمقراطي"، عبد الرحمان بنعمرو، توصلهم بأية دعوة من الأمين العام لحزب "العدالة والتنمية"، عبد الإله بنكيران، من أجل اللقاء به في سياق المشاورات التي يجريها مع الأحزاب السياسية الممثلة في البرلمان لتشكيل الحكومة.

وقال بنعمرو في تصريح لـ" بديل"، "لا علم لنا بأية دعوة من بنكيران للمشاورات في تشكيل الحكومة، وإذا كانت هناك دعوة للأحزاب المشكل للفيدرالية لتوصل بها أمناؤها العامون، أما إذا كانت دعوة موجهة للفدرالية لتوصل بها منسقها وأخبر بها أجهزتها التنفيذية، ولكان لكل مكوناتها علم بذلك، لكن لحد الآن لا علم لنا بأية دعوة".

وحول كيفية التعاطي مع دعوة بنكيران إذا وصلتهم الدعوة، أو ما إذا كانوا سيجلسون معه (بنكيران) أضاف بنعمرو، " الجلوس شيء والتقرير شيء، ونحن لا نرفض الجلوس مع أي أحد سواء بشكل رسمي أو غير رسمي، في الدولة أو خارجها، دائما المبدأ بالنسبة لنا هو الحوار والاستماع للآخرين، لكن القرار الأخير للأجهزة التقريرية".

وكانت مجموعة من المنابر الإعلامية نقلت أنباء منسوبة لرئيس المجلس الوطني لحزب "العدالة والتنمية"، سعد الدين العثماني، يقول فيها "إنهم وجهوا الدعوة لفيدرالية اليسار الديمقراطي من أجل المشاورات الجارية لتشكيل الحكومة".