أجرت المديرية العامة للأمن الوطني،  في اليومين الماضيين، تنقيلات كبيرة لعناصر الشرطة القضائية، من منطقة أمنية إلى أخرى، في عملية وصفت بإعادة الانتشار وتجديد عناصر فرق الشرطة القضائية بمختلف ولايات الأمن.

ووبحسب ما كشفت عنه يومية الصباح  في عددها الصادر يوم الثلاثاء 18 أكتوبر الجاري، فإن " التنقيلات سالفة الذكر، لم تمس رؤساء الشرطة القضائية، بل انصبت أساسا على عناصر مختلف الفرق، سيما الذين بلغوا خمس سنوات من الخدمة في المصلحة نفسها، إذ نقلوا إلى مناطق أمنية أخرى لمباشرة المهام نفسها داخل مصالح الشرطة القضائية.

وأضافت ذات اليومية " أن مصادر متطابقة وصفت  العملية بـ”الزلزال”، إذ تصب في اتجاه القضاء على المحسوبية أو الزبونية التي تنشأ بفعل شغل المنصب نفسه لسنوات في الفرقة ذاتها".