عاين موقع " بديل"، فضيحة تسيء للسياحة المغربية في مدن الشمال بعد أن دخل إلى أحد المطاعم الراقية في مدينة تطوان، ليفاجأ بالزبائن وهم يغسلون أياديهم بطريقة تقليدية لانقطاع الماء عن الصنابير.

وعبر عمال المطعم للموقع عن استيائهم الشديد إزاء هذا الوضع، وقال زبون وهو يغسل يده بمساعدة عامل بالمطعم: كيسقيوا ورودهم بفيلاتهم بمارينا سمير ويخليونا هكا" فيما تساءل آخر: " علاش الماء مكيتقطعش منين تيكون الملك هنايا"؟

14708166_1146585362078059_4260903684682525391_n

وأكدت عاملة بالمطعم أن هذا الوضع عمره ثلاثة أسابيع دون تدخل أي جهة، موضحة أن الماء يظهر في الصنابير صباحا ثم يختفي دون إشعار.

الفظيع بحسب مصادر محلية أن الأحياء الراقية التي يسكنها كبار المسؤولين القضائيين والإداريين لا تعرف انقطاع الماء.