بديل- الرباط

قضت غرفة الجنح التلبسية بالمحكمة الابتدائية في الرباط، يوم الاثنين 14 أبريل، في حق طبيب ابن سينا (م.ف.ب) بـ10 أشهر حبسا نافذا وغرامة 20 ألف درهم، وتعويض عن الضرر المادي والمعنوي لفائدة رجل الأعمال والبرلماني السابق يوسف التازي، 20 ألف درهم كتعويض في قضيته ضد زوجته (ل.الفاسي الفهري)، التي كانت قد أدلت بشهادات طبية تثبت عجزا ما بين 25 و35 يوما، سلمها إياها الطبيب المدان.

ونقلت "الأخبار" في عددها ليوم الأربعاء 16 أبريل، أنه بعدما فُضحت قضية الشهادات الطبية المزورة من طرف طبيب ابن سينا (م.محمد الفائق) ووسيطه المسمى (لحسن درويش)، الملقب بـ "احسينة" في أوساط ترتاد المركز ألاستشفائي ابن سينا في الرباط، تمت إدانته بستة أشهر حبسا وغرامة أخرى 1200 درهم أربع مرات بخصوص انعدام، التأمين لاتهامه من أجل المشاركة في إنجاز شهادات طبية مزورة لوقائع غير صحيحة لأشخاص علة سبيل المحاباة.