هاجم 10 أشخاص مُدججين بسيوف، عند الساعة التاسعة و عشرون دقيقة من مساء يوم الثلاثاء 25 غشت من الشهر الجاري، حافلة للنقل الحضري، تابعة لشركة "سيتي باص "، المفوض لها تدبير النقل الحضري بمدينة فاس، كانت في طريقها نحو منطقة سيدي بوجيدة.

وأكدت مصادر أمنية أن أفراد العصابة، الذين كانوا في حالة سُكر طافح، قد قاموا باعتراض حافلة النقل الحضري قبالة برج فاس، قبل اثارة حالة من الفوضى و الرعب وسط الركاب ليفضي الهجوم الى تكسير واقية الحافلة الزجاجية الأمامية بسيف أحد المهاجمين .

ونسبة إلى نفس المصادر فقد صادف هذا الحادث مرور دورية للأمن على متنها رجلا أمن أحدهما سائق السيارة والثاني حاول التدخل دون جدوى حيث تراجع عن ملاحقة الجناة لعدم قدرته بمفرده على مواجهة أفراد العصابة .

وتشير المصادر إلى أنه قد جرى إيداع شكاية في الموضوع لدى مصلحة المداومة بشارع محمد الخامس في انتظار إلقاء القبض على أفراد هذه العصابة، التي روعت ركاب الحافلة والمستخدمين على حد سواء.