بديل ـ الرباط

دافع محمد مبديع، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية و تحديث الإدارة، عن زميله في الحكومة، رشيد بلمختار، معتبرا القرار الذي أصدره هذا الأخير بشأن عدم  منح تراخيص للأساتذة من أجل متابعتهم الدراسة، قرارا "صائبا و في محله".

و أكد مبديع، خلال برنامج "90 دقيقة للإقناع"، الذي بثته قناة "ميدي1 تيفي" يوم الخميس 25 شتنبر، على أنه من غير المعقول أن يتابع الأساتذة دروسهم على حساب مسؤولياتهم في التدريس.

و خير مبديع، الأساتذة الراغبين في متابعة دراستهم الجامعية، بين الإلتزام التام بالواجبات المهنية، و بين التفرغ لدراستهم دون الخلط بين الأمرين، قائلا:" خاص الأساتذة يختاروا يا إما يقريو يا إما يقراو، راه مايمكنش تقرا و تخلي ولاد الناس بلا قراية".

يذكر ان موضوع التراخيص هذا، خلق جدلا واسعا في صفوف أسرة التعليم، بعد أن صرح وزير التربية الوطنية رشيد بلمختار خلال ندوة صحفية بأنه من المستحيل السماح للاساتذة بمتابعة دراستهم الجامعية على حساب واجباتهم تجاه التلاميذ المغاربة.