استضاف برنامج “رشيد شو” الذي يبث على القناة الثانية مطلوبا للعدالة بموجب مذكرة بحث وطنية صادرة عن الضابطة القضائية بالمنطقة الإقليمية لابن سليمان.

وحسب ما نقلته يومية "الصباح"، فقد سجل رشيد العلالي، مقدم البرنامج، حلقة خاصة استضاف خلالها “نجوم الويب”، بحيث حضر كل من الفكاهي “إيكو” و”علال القادوس” وشاب من بني ملال نزيل سابق بمركز حماية الطفولة، مشهور بأحمد الكونجي، ويونس بني ملال، الذي يشكل موضوع مذكرة بحث وطنية، رفقة عائلته، بتهمة النصب على مجموعة من أسر بن سليمان صيف 2012.

وتضيف اليومية في عدد الثلاثاء 13 أكتوبر، أن جل الضحايا، تقدموا في وقت سابق، لتسجيل شكايات ضد يونس بني ملال وعائلته، المكونة من أم في عقدها الخامس، وثلاثة أبناء، وفتاتين وطفلة حلوا بالمدينة ربيع 2012 واكتروا منزلا بالحي الحسني.

ومن بين ضحايا العائلة مديرة موسسة تعليمية تعليمية نصبوا عليها في أربعة ملايين سنتيم، قبل أن يسرقوا 12 مليونا وأربعة جلاليب نسائية وغطاءين صوفيين من داخل منزلها.

كما نصب المشتبه فيهم على تاجر بالحي الحسني في مبلغ 3000 درهم، وبائع للدجاج في 900 درهم، بالإضافة إلى مجموعة من النساء بعدة أحياء بالمدينة.

كما تتهم والدة المعني، بحسب المصدر ذاته، بخطبة الفتيان لشقيق يونس بني ملال الذي يغرر بهن ويسلبهن شرفهن ومبالغ مالية ومقتنيات، لكن الضحايا غالبا ما كت يتحاشين تسجيل شكايات.