بديل ـ شريف بلمصطفى

استدعت ولاية أمن تطوان رسميا أحد أيتام "الخيرية الإسلامية مولاي الرشيد" ؛ من أجل الحضور عاجلا إلى الدائرة الأولى لولاية أمن نفس المدينة، صباح الثلاثاء الثالث من رمضان الموافق لـفاتح يوليوز.

ونقل موقع "بريس تطوان" عن "اليتيم" المعني بالأمر نزيل الخيرية، ويدعى "السلمي أحمد السلمي" قوله؛ بأن سبب استدعائه يرجع لتصريح ورد  في شريط فيديو، نشرته مختلف وسائل الإعلام، يستنجد فيه بالملك للتدخل ضد الأوضاع التي يعيشونها داخل الخيرية، في وقت تعذر فيه على "بديل" معرفة ما إذا كان هذا هو السبب الحقيقي أم لا.

ووفقا لشريط الفيديو الذي تابعه "بديل" فإن "اليتيم" يقدم صورة سوداوية عما يجري داخل الخيرية، متسائلا عن ظروف صرف أموال الخيرية.

هذا، وعلم الموقع أن حملة تضامن واسعة نظمت لصلاح نزلاء الخيرية، في وقت يرتقب فيه أن تأخذ القضية أبعادا كبيرة، خاصة مع التطورات الأخيرة.