قال القيادي بجماعة "العدل والإحسان"، حسن بناجح، إن الشرطة القضائية بالرباط، استدعته من أجل الاستماع إليه حول ما قال "إنه تهديد تعرض له من طرف مجهول".

وبحسب ما صرح به لـ"بديل"، عضو الأمانة العامة للدائرة السياسية للجماعة المذكورة، فإن الشرطة اتصلت به هاتفيا لتطلب منه الحضور إلى ولاية أمن الرباط يوم الأربعاء 09 نونبر الجاري، على الساعة 10 صباحا، من أجل أخذ أقواله في التحقيق الذي فتحته موضوع التهديدات التي قال إنه تلقاها عبر اتصال من مجهول".

في ذات السياق أوضح بناجح في تدوينة له عبر حسابه على الفيسبوك "أنه يتمنى أن يكون التحقيق جديا لتحديد صاحب التهديد وارتباطاته التي مهما كانت فإن مسؤولية الدولة قائمة في الموضوع"، معتبرا أنه عندما يخرج وزير الداخلية ويتوعد المحتجين في الشوارع بمقولته الشهيرة "راهم معروفين" فإنه "يمنح إشارة سواء لأجهزة أو خلايا أو أفراد للاعتداء على المعارضين وممارسة قضاء الشارع ضدهم".

وقال بناجح في تدوينته: "إن خطباء وزارة الأوقاف عندما يستغلون المنابر لوسم المحتجين والمعارضين بالفتانين فإنهم بذلك يهدرون دمهم، وهذا ما ينبغي أن يوضع له حد".

وكان ذات القيادي قد قال "إنه تعرض للتهديد عبر مكالمة هاتفية مجهولة مساء يوم الإثنين 7 نونبر الجاري".