هدد كمال مهدي، وكيل لائحة "الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية"، بتطوان بمفاجأة الجميع بقرارات صادمة في حال تأكد خبر دعم السلطات المحلية للمدينة لحزب "الأصالة والمعاصرة".

وأكد القيادي الإتحادي في بيان توصل "بديل.أنفو" بنسخة منه، أنه بلغ إلى علمه من مصادر متعددة ان السلطة المحلية بتطوان تدعم لائحة الاصالة و المعاصرة، مضيفا أنه "اذا ما تاكد هدا الخبر الذي هم بصدد التحري عنه بواسطة مناضليهم فسيفاجؤون  الجميع باتخاد قرارت قد تكون صادمة".

ودعا المرشح الإتحادي "جسم السلطة المحلية إلى التحلي بالحياد وان يضع نفسه خارج هذه المنافسة السياسية، الا فيما يفرضه عليه القانون من تدخل بهدف التصدي بكل الافعال الرامية الى افساد هذا الاستحقاق الوطني ضدا على الارادة المعبر عنها من طرف الملك"، يردف ذات البيان.