بديل ــ الرباط

ذكرت منابر إعلامية مصرية، مساء اليوم السبت 17 يناير أن الفنانة المصرية فاتن حمامة، توفيت إثر وعكة صحية مفاجئة.

وكانت "سيدة الشاشة العربية"، قد تعرضت لأزمة صحية منذ أسابيع استدعت نقلها لمستشفى دار الفؤاد بمدينة 6 أكتوبر تحت إشراف زوجها الدكتور محمد عبد الوهاب وخرجت بعد ساعات قليلة.

يذكر أن آخر ظهور للفنانة فاتن حمامة كان في لقاء مع من الفنانين بالرئيس عبدالفتاح السيسي، أثناء حملته الانتخابية، كما ظهرت قبلها في الاحتفال بعيد الفن، حيث تم تكريمها تقديرا لمشوارها الفني.

فاتن حمامة من مواليد عام 1931 في مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية. درست في معهد التمثيل، وتخرجت فيه عام 1947.

بدأت الفنانة مشوارها الفني بمجموعة من الأدوار الصغيرة بالسينما كطفلة، ومن أول أعمالها كان دورها كطفلة في فيلم (يوم سعيد) عام 1938 أمام الفنان محمد عبد الوهاب.

تعد فاتن حمامة بلا شك أحد علامات السينما المصرية لتنوع أدوارها ولموهبتها التمثيلية الفذة، حيث عملت مع كبار مخرجي السينما المصرية، ولقبت عن إجماع بسيدة الشاشة العربية، ومن أهم أفلامها: (صراع في الوادي، دعاء الكروان، إمبراطورية ميم، أريد حلًا، ليلة القبض على فاطمة). كما شاركت بالفيلم الأمريكي (القاهرة).

عملت أيضًا في مجموعة من المسلسلات التلفزيونية القصيرة بعنوان (حكاية وراء كل باب)، والتي تم تجميع أفضل ما فيها فيما بعد في فيلم سينمائى بنفس العنوان، وقامت فاتن حمامة بدور البطولة به أيضًا. وقامت فاتن حمامة ببطولة بعض المسلسلات التلفزيونية الأخرى مثل (ضمير أبلة حكمت) عام 1992 و(وجه القمر) عام 2000.

حصلت على العديد من الجوائز والكثير من التكريمات، وفازت بجائزة مهرجان طهران عام 1977 عن فيلم (أفواه وأرانب)، وتم اختيارها نجمة القرن العشرين في مهرجان الإسكندرية 2001.