بديل- الرباط

أعلنت نقابة المهن التمثيلية في مصر يوم الاثنين 10 نونبر الجاري، وفاة الفنانة معالي زايد بعد صراع مع مرض السرطان.

وقال وكيل نقابة المهن التمثيلية سامح الصريطي :”توفيت الفنانة معالي زايد في مستشفى المعادي العسكري بعد صراع مع مرض السرطان عن عمر يناهز 61 عاما”.

وقدم الصريطي التعازي لأسرة الفقيدة ووالوسط الفني،مشيرا إلى أن “الجنازة ستقام غدا بعد صلاة الظهر وستدفن في مقابر الإمام الشافعي”.

وكانت معالي زايد فقدت التنفس وتم وضعها على جهاز تنفس صناعي ودخلت في حالة وفاة إكلينيكية بعد أن تدهورت حالتها الصحية وتم نقلها للعلاج من مستشفى السلام الدولي إلى مستشفى المعادي العسكري.

ومعالي زايد من مواليد 5 تشرين ثان/نوفمبر 1953 وتنتمي لعائله فنية فوالدتها الممثلة آمال زايد وخالتها الممثلة جمالات زايد، وهي خريجة كلية التربية الفنية والمعهد العالي للسينما.

وللفنانة الراحلة تاريخ كبير في السينما والدراما حيث قدمت أكثر من 19 فيلما من أشهرها “السادة الرجال” الذي حصلت عنه عام 1987 على جائزة أحسن ممثلة من جمعية الفيلم.

كما قدمت أكثر من 18 مسلسلا من أشهرها “دموع في عيون وقحة” مع الفنان عادل إمام.

وكان آخر أعمال معالي زايد في التليفزيون، هو مسلسل “موجة حارة” مع المخرج محمد ياسين، الذي تم عرضه في شهر رمضان قبل الماضي وحقق نجاحا كبيرا.