توفي اليوم الأحد 20 دجنبر، ابراهيم فرج، الحاجب الملكي السابق، عن عمر يناهز الـ88 عاما، وذلك بالعاصمة الرباط.

واشتغل الراحل إبراهيم فرج، حاجبا ملكيا إلى حدود سنة 2013، قبل أن يتم توشيحه من طرف الملك محمد السادس، بوسام العرش من درجة الحمالة الكبرى، بعد تعيين خليفته محمد العلوي.

ولد إبراهيم فرج في 20 يوليوز 1927،وهو أحد خريجي المدرسة الإدارية المغربية، وسبق أن كان رئيس مصلحة مراقبة الموظفين المدنيين والعسكريين بوزارة المالية، ووزيرا مفوضا ومدير الإدارة العامة بوزارة الشؤون الخارجية.

الراحل كان، وهو المتحصل أيضا على وسام العرض من درجة ضابط، مساعدا لمدير الإذاعة والتلفزة المغربية، ومكلفا بمهمة في الديوان الملكي، ومديرا لصندوق ومكلفا بإدارة سد الحسن الداخل، ومكلفا بمهمة لدى الوزير الأول، ورئيسا للمجلس البلدي لمدينة لرباط.

كما تولى فرج، ما بين 21 نونبر 1972 واكتوبر 1974، منصب عامل على الرباط وسلا، وفي 17 أبريل 1975، عين الفقيد رئيسا لقسم المصلحة المالية والإدارية بالديوان الملكي.