بديل ـ الرباط

أكد مصدر مقرب لموقع "بديل" أن الوالي محمد اليعقوبي "غاضب جدا" من رئيس فريق الرجاء البيضاء محمد بودريقية، بسبب تصريحات أدلى بها لقناة "ديماديما الرجاء".

وكان بودريقة قد أكد، بشكل صارم، استحالة دخول أي مشجع للمغرب التطواني، دون العدد المخصص للجمهور التطواني، إلى مركب محمد الخامس يوم السبت المقبل، خلال مباراة الرجاء البيضاوي ضد المغرب التطواني، داعيا سلطات تطوان إلى تحمل مسؤوليتها، ما خلف سخطا عارما وسط جماهير أربعة مدت شمالية وهي: تطوان، المضيق، الفنيدق وطنجة.

مصدر الموقع ذكر أن الوالي لم يستسغ لغة بودريقة التي رأى فيها تطاولا على اختصاصه، كما لم يقبل حصة خمسة في المائة من المقاعد التي خصصها بورديقة لجمهور المغرب التطواني خلال مواجهة الأخير يوم السبت المقبل لفريق الرجاء البيضاوي بالدار البيضاء.

وأكد المصدر لموقع "بديل" أن الوالي يجري اتصالات على أعلى مستوى في الرباط والدار البيضاء لرفع حصة مقاعد الجمهور التطواني إلى أكبر من خمسة في المائة، التي حددها بودريقة.

وعن سر اهتمام الوالي بهذه القضية، أوضح نفس المصدر أن اليعقوبي تربطه علاقة قوية بجمهور المغرب التطواني، خاصة "الاتراس"، مستحضرا نفس المصدر كيف أطر في أكثر من مناسبة سفر الجمهور ذهابا وإيابا إلى عدد من المدن بنها الرباط التي حضرها 40 ألف مشجع من تطوان دون أن يحدث أي شغب، مشيرا إلى الزيارة التي قام بها الوالي إلى المستشفى حين كان يرقد ثلاثة مصابين في حادثة سير تعرضوا لها وهم متوجهون إلى الرباط لمتابعة مباراة لفريقهم ضد الفتح الرباطي سنة 2012.