بديل ـ الرباط

قالت منظمة "هيومن رايت ووتتش" الدولية في تقرير قدمته يوم السبت بالجزائر :" إنه يتعين على الجبهة ضمان أن يكون سكان المخيمات أحرارا في مواجهة سياساتها وقيادتها بشكل سلمي وحريتهم في الدعوة إلى خيارات أخرى غير استقلال الصحراء".

و أوضحت المنظمة أن أعضاءها "لم يتسن لهم إحصاء و قياس العدد الحقيقي لمعارضي خيار تقرير المصير الذي تدافع عنه جبه البوليزاريو"،  مضيفة أن شهادات مستقاة من مؤدي الإنتماء و الولاء للمغرب "يخشون أن يطالهم إقصاء اجتماعي بسبب إثارة التشكيك في فكرة الإستقلال".

و عرضت المنظمة أرقاما مخالفة لما أفصحت عنه جبهة البوليزاريو، فحسب إحصائيات للمفوضية العليا للاجئين قُدر عدد ساكنة مخيمات تيندوف بـ 125 ألف شخص، في حين تحدثت الجبهة في تقارير سابقة عن وجود 165 ألف شخص.