اتهم الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند السبت تنظيم "الدولة الإسلامية" بالوقوف خلف سلسلة الهجمات التي ضربت باريس مساء الجمعة وأوقعت ما لا يقل عن 128 قتيلا و250 جريحا.

ونقلا عن "فرانس برس"، فقد قال هولاند في قصر الإليزيه إن "ما حصل أمس هو عمل حربي .. ارتكبه داعش ودبر من الخارج بتواطؤ داخلي على التحقيق اثباتها". وأعلن الحداد الوطني ثلاثة أيام على أن يلقي كلمة الإثنين في البرلمان الفرنسي.

وذكرت رويترز ان تنظيم "الدولة الإسلامية"، بث يوم السبت فيديو لا يحمل تاريخا يهدد فيه بمهاجمة فرنسا إذا استمر استهداف مقاتليه بالقصف وذلك بعد يوم من هجمات باريس.

جاء التهديد على لسان متشدد دعا مسلمي فرنسا لتنفيذ هجمات في الفيديو الذي بثه (مركز الحياة) ذراع الإعلام الخارجي بالتنظيم.

وقال المتشدد الملتحي "مادمتم تقصفون لن تعرفوا الأمان وستخافون من مجرد الخروج إلى الأسواق."