بديل- الرباط

أفادت جريدة الشرق الأوسط أن المغرب يدرس خيار تعليق مهام بعثة الأمم المتحدة في الصحراء الغربية (مينورسو)، حسب مصادر في الرباط ونيويورك. ويحتمل أن يكون الملك محمد السادس قد أبلغ هذه الرسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، خلال الاتصال الهاتفي بينهما يوم السبت الماضي.

ويرى المسؤولون المغاربة أن المينورسو فقدت سبب وجودها لأنها فشلت في عملية تحديد هوية الصحراويين الذي يحق لهم المشاركة في الاستفتاء.

وسبق للمغرب أن عبر عن انزعاجه من التقرير الأخير لبان كي مون بسبب إدراجه ملف الصحراء ضمن ملفات تصفية الاستعمار، وعدم إشارته إلى مسؤولية الحزائر في النزاع.

وسيكون لموقف المغرب هذا تداعيات على الزيارة المرتقبة لكريستوفر روس، المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء.