بديل ــ الرباط

ذكرت مصادر برلمانية، أن حزب "الاستقلال" بدأ يضغط للعفو عن المزارعين الصغار بالشمال الفارين من العدالة، والذين يقارب عددهم 80 ألفا بتهمة "زراعة القنب الهندي".

و يسعى حزب "الميزان" إلى تفعيل مقترح قانون العفو العام عن هؤلاء المزارعين الصغار الذي تقدم به السنة الماضية وتم وضعه على الرفوف بمجلس النواب، بعدما ردت وزارة الداخلية أن بعض الفاعلين السياسيين أرادوا استغلال ذلك لكسب أصوات انتخابية، بحسب ما ذكرته بومية "الصباح" في عددها لنهاية الأسبوع.

في السياق نفسه نفى نور الدين مضيان، رئيس فريق حزل الاستقلال، في حديثه لـ"الصباح" أن يكون حزبه يسعى إلى حصد الأصوات بالشمال في الانتخابات الجماعية والتشريعية،عبر وضع مقترح إصدار العفو العام عن المزارعين الفارين من العدالة، ومقترح آخر يهم الاستغلال الطبي والصناعي لعشبة "الكيف"، بدليل أن حزبه يرأس أغلب المجالس الترابية منذ عقود ولا يحتاج إلى هذين المقترحين كي يستقطب أصوات الناخبين.