بديل ـ الرباط

تنتشر بشوارع "السمارة" "سكيكيمة" "بوكراع" بمدينة العيون، مناشير، يُرجح أن انصار جبهة "البوليساريو" هم من قاموا بتوزيعها ليلا.

وتتضمن المناشير عبارة واحدة "الشعب الصحراوي يتعرض لمخططات خطيرة تستهدف وحدته من طرف الاحتلال المغربي عبر التشهير وترسيخ ثقافة القبيلة والجهوية وكسر الوحدة الوطنية".
مصادر مقربة من "البوليساريو" فسرت، في تصريح لـ"بديل" معاني العبارة، بأنه اعتراف ضمني من الجبهة، بأن المغرب "انتصر على مخطط خصومه، حين نجح في التغلغل إلى أوساط العائلات الصحراوية وفكك بنية التحالفات بداخلها، والأخطر عليها أن المغرب نجح في التسويق للجهوية" تضيف نفس المصادر.