بديل- الرباط

يروج في الأوساط الحكومية أن معتقلين على خلفية أحداث السبت الأسود بسيدي إفني سنة2008، سيحظون بعفو ملكي قريبا.

وحسب ما يروج في نفس الأوساط فإن العفو عنهم، جاء جزاءً على دعم عائلاتهم لمرشح "البام" خلال الإنتخابات الجزئية التي جرت مؤخرا، بسيدي إفني، والتي عرفت فوزا ساحقا لمرشح "الأصالة والمعاصرة".

كما يروج داخل ذات الأوساط أنباء عن استفادة معتقلين سلفيين من العفو توسطت لهم هيئات سياسية في إفق احتوائهم لدعمهم في الانتخابات القادمة.